By URL
By Username
By MRSS
Enter a URL of an MRSS feed
 
or

يواجه نشطاء مصريون من حركات شبابية عٌرفت بدورها المحوري في تحريك الشارع خلال ثورة الخامس والعشرين من يناير، كحركة 6 أبريل، أحكاما بالسجن بتهمة التحريض على التظاهر بالإضافة إلى حملات لتشويه سمعتهم عبر بث تسجيلات لمكالمات هاتفية بها تلميحات إلى تلقيهم أموالا من الخارج، وقد قامت منظمات حقوقية برفع دعوى ضد بث هذه التسجيلات التي كشفت أن أجهزة أمن الدولة استمرت في مراقبة المواطنين والتنصت عليهم بعد الإطاحة بالرئيس الأسبق حسني مبارك. لكن ذلك لم يمنع من تداول هذه التسريبات التي قد توحي بأن كل ما جرى قبل الثلاثين من يونيو كان عبارة عن مخطط خارجي.ويتيح الوضع الأمني الحرج الذي تمر به البلاد وإعلان جماعة الإخوان المسلمين تنظيما إرهابيا، تضييق الخناق على الحريات في البلاد باسم مكافحة الإرهاب فهل سيصمد المعارضون الشباب أمام حملات التشويه هذه، وهل ستدرك الدولة المصرية مبكرا عواقب السياسات الأمنية المحضة؟ضيوف الحلقةبنيامين موسكوفيتش، مدون ألماني عاش بالقاهرةمحمد كمال، نائب المتحدث الإعلامي لحركة 6 أبريلأحمد علاء، المتحدث باسم حركة الدفاع عن الجماهير